كلمة رئيس الجامعة المغربية للكراطي محمد مقتبل

محمد مقتبل

صرّح محمد مقتبل رئيس الجامعة الملكية المغربية للكراطي والأساليب المشتركة عقب نهاية أشغال الجمع العام السنوي العادي للموسم الرياضي 2016 2017 أن اللجنة الأولمبية غير قانونية لأنها لم تعقد جمعها العام منذ ثماني سنوات ووضعيتها القانونية ولكل من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وألعاب القوى بسبب ما يحصلون عليه من موارد عمومية وخاصة عدم تحقيق أية نتائج تذكر. وبما أنها تخضع لقانون الحريات لعام 1958 فينبغي حلها وإعادة تكوين ملف جديد لدى المحكمة والسلطات المحلية. وأضاف كيف تحصل هذه اللجنة على المنح وهي لم تعقد جموعها السنوية بينما الجامعات مطالبة بتبرير ما صرفته في الموسم السابق لكي تحصل على منحة الموسم المقبل.و أظاف قائلا:

عندما ستطلب الوزارة محاسبتنا سنطلب منها أن تحاسب اللجنة الأولمبية أولا ثم أين تصرف أموال – المغربية للألعاب- كما أن هناك جامعات تستفيد من المليارات بدون نتائج والسبب هو غياب المعقول. علما أننا عندما نتوجه الى المحتضنين يقولون لنا أن كل شيء قد تم توزيعه وعندما نرى جموع عامة تناقش التقارير لأكثر من  14 ساعة  فهذا دليل على غياب التواصل طوال السنة بينما نحن نتواصل دوريا عبر الهاتف أو الرسائل الإلكترونية». وتابع  يقولون أننا لسنا برياضة أولمبية فأروني ماذا صنعت 17 رياضة أولمبية في السنوات الأخيرة؟

وعلى ذكر ألعاب القوى، يضيف نفس المصدر، فقد كانت تصل لمسابقات عالمية من خلال أبطال كبار و بميزانية أقل بينما في الوقت الحالي كما نجد جامعة توفر راتب 50 مليون سنتيم شهريا للمدرب وتصرف 170 ملياير في غياب النتائج بينما أدنى دخل في سوق الشغل هو 3000 درهم و أنا لا أحسد أحدا لكن المرغوب هو النتيجة المرجوة..

و في هذا الإطار طالب محمد مقتبل من رؤساء العصب الجهوية ال22 منبين 24 الذين حضروا أشغال الجمع بتعبئة حضور أكبر عدد من الجماهير لتقوية ملف الترشيح المغربي لاستضافة بطولة العالم للكبار, وصادق الجمع العام بالإجماع على التقريين الأدبي و المالي (نفقت مليار سنتيم )كما ثم تكريم الأبطال الذين تألقوا في بطولة العالم للشبان و البطولات الإقلمية و القارية .